النماذج المدرسية لمصادر بديلة للطاقة

والبرامج التعليمية التي تحدد الجوانب الإيجابية لاستخدام مصادر بديلة للطاقة هي اتجاه سريع النمو. “الذهاب الخضراء” هو شعار جديد لوزارة الطاقة الأمريكية، كما أنها تحاول تثقيف المدارس والشركات على طرق لدمج مصادر الطاقة المتجددة مثل مصادر الوقود الحيوي والرياح والطاقة الشمسية. المدارس في الولايات المتحدة التي تتضمن مفاهيم الطاقة المتجددة في المناهج والبيئة الصفية ضرورية لنجاح الولايات المتحدة لتصبح دولة ذات كفاءة في استخدام الطاقة. المدارس في جميع أنحاء الولايات المتحدة يمكن أن نموذج أنفسهم بعد هذه المدارس الرائدة التي أصبحت بالفعل “إنيرجيسمارت.

يقع ألدر كريك في منطقة بحيرة تاهو حوض في تروكي، كاليفورنيا، والتي تعاني من تقلبات في درجات الحرارة القصوى. المدرسة هي طابقين عالية بما في ذلك تسعة الفصول الدراسية المحمولة. قام المهندسون المعماريون والمهندسون ببناء المدرسة على موقع مائل لزيادة الخصائص الحرارية للأرض. المدرسة هي مدرسة نموذجية للمدارس التعاونية للأداء العالي (تشبس). من مواد البناء إلى مصنع المرجل، وتركز المدرسة بأكملها على الحفاظ على المياه والطاقة الحرارية، وتعظيم الطاقة الشمسية من خلال استخدام الألواح الشمسية واستخدام المواد المستدامة. وتوفر المدرسة 58 في المائة من تكاليف الطاقة، وهي أقل بنسبة 20 في المائة من المتطلبات الاتحادية لتكاليف الطاقة في الإضاءة والتهوية وتكييف الهواء.

يقع فوسيل ريدج في فورت كولينز بولاية كولورادو. وتضم المدرسة 1،800 طالبا وتكلفتها 38،5 مليون دولار. وقد صممت المدرسة لخلق بيئة تعليمية صحية كأداة تعليمية قابلة للتطبيق. تستخدم المدرسة طاقة أقل مما يوفر المال الذي يمكن الوصول إليه من أجل إنفاق الفصول الدراسية. وشملت بعض الخيارات الموفرة للطاقة بناء مواقف للسيارات الإسفلتية لتوليد الحرارة، و 100 في المئة من الكهرباء في المدرسة يتم توفيرها من طاقة الرياح، والألواح الشمسية توفر الطاقة في حالات الطوارئ، والغاز الطبيعي يوفر الحرارة، مبردات مبرد تنتج الجليد ليلا لاستخدامها للتبريد خلال النهار وبركة مياه خام تعيد تدوير المياه لري المدرسة. توفر المدرسة 85،000 دولار سنويا في تكاليف الطاقة، اعتبارا من عام 2011.

استخدمت مدرسة بوناغانسيت المتوسطة والثانوية في رود آيلاند منحة مساعدات حكومية وإصدار سندات مدعومة لإعادة بناء المدرسة المتوسطة وتجديد المدرسة الثانوية. وتستخدم كلتا المدرستين المراجل الخشبية لتوفير 85 في المائة من الحرارة. وتبلغ تكلفة المشروع 57 مليون دولار. ويعتبر المشروع أيضا على أحدث طراز بسبب طريقة التمويل المستخدمة لاستكمال المشروعين. يتم حفظ مبلغ إجمالي قدره 697،262 دولار في السنة في تكاليف الطاقة، اعتبارا من عام 2011، وهذا يعني أن المشروع يدفع ثمنه في 8 سنوات.

ولدى ولاية ماساتشوستس برنامجها الخاص بالمدارس الخضراء الذي يساعد على إعادة بناء المدارس في جميع أنحاء الولاية. أعادت هذه المدرسة الثانوية بناء نظام التكييف الخاص بها لتضمين نظام التبريد المبرد على الجليد، وتوفير الألواح الشمسية للكهرباء، وإعادة تدوير المدرسة القديمة لبناء المدرسة الجديدة، وجمع مياه الأمطار لري المدرسة والنوافذ التي يتم فحصها بالطاقة الشمسية. وتنفق املدرسة الثانوية طاقة أقل بنسبة 39 يف املائة يف كل عام يف الغاز واملياه والحرارة والكهرباء.

Refluso Acido